جورجي

جورجي

حكايتنا تسكن في بريطانيا ومع فلاح أسترالي حين عاد إلى البيت حاملاً طفلة صغيرة بين يديه وهذه الطفلة لاتملك أي مسمى أو اشارة تدل الطريق إلى أهلها سوى سوار ذهبي ظل معها حتى كبرت.
تكبر جورجي وهو اسم بطلة حكايتنا والجميع يرحب بها (أرثر وأبل) ولكن سيدة المنزل تكرهها لأنها تعدها دخيلة ويتضاعف كرهها لها حين يموت الأب في محاولة لإنقاذ حياة جورجي.
تمضي الأيام دون أن تعلم جورجي حقيقتها وبأنها ليست ابنة لهم ولكنه تعرف تلك الحقيقة بعد مضي الوقت فترحل باحثة عن عائلتها ليلحق بها أخويها بعد تعلقهما بها منكرين مافعلته أمهما.