Syreen Alaidy عودة جوى قصة لصديقة الموقع

كان هناك طفلة اسمها غنى كانت تلك الطفلة تحب البحر كثيرا وهوايتها ه السباحة كانت وحيدة ليس لديها اي اخواة..... يتيمة الاب
كان امل امها الوحيد ان تسعدها لتشعر انها ليست وحيدة هي في الحقيقة لديها اخت وهي توأمها 
ولكنها ضائعة منذ زمن كانت غنى غنية جدا ............ بينما توأمها جوى كانت فقيرة جدا جدا 
اصبح عمر كل واحدة منهما 20 عاما وهما لا تعرفان بعضهما البعض 
كانت غنى تزور الاحياء الفقيرة واذ بها ترى (جوى) وقفت امامها وسألتها ماهو اسمك قالت: اسمي جوى 
و انت قالت اسمي هو غنى اريد ان اسألك سؤالا هو خصوصيا بعض الشئ 
قالت جوى: تفضلي 
قالت غنى: هل انت يتيمة الابوين 
قالت جوى: الحقيقة نعم انا و انت نشبه بعضنا كثيرا يا غنى اليس كذالك؟
قالت غنى: نعم هذا أكيد........مهلا ماذا لو نقم بتحليل بسيط لعلك اختي الضائعة منذ زمن ... ما رأيك 
قالت جوى: انا موافقة ولكن هل من الممكن هذا 
قالت غنى: نعم ولم لا
قامتا بفعل التحليل وهما تنتظران النتيجة 
أتى يوم النتيجة وكانت المفاجئة السعيدة انهما فعلا اخوات اتت غنى الى جوى وقالت لها 
كما ظننت نحن اخوات قالت جوى : حقا اخيرا سيكون لي عائلة و سارتاح من هذا العمل الصعب 
قالت غنى: نعم بالتاكيد اتت غنى الى المنزل وقالت : امي وجدت شئ سيفرحك كثيرا 
قالت الام : ترى ماهو هذا الشئ 
قالت غنى: تفضلي بالدخول دخلت جوى وقالت :مرحبا انا جوى
يا امي انا جوى... قالت الام: ابنتي حبيبتي و دخلت جوي حضن امها الدافئ
قالت الام: الهذا السبب كنت تذهبين يا غنى قالت غنى: الحقيقة نعم
عاشت العائلة سعيدة بقية حياتها 
{النهاية}

Save

Save

Post your comment

Comments

  • محمد
    Added

    خيال جميل تابعي الكتابة

Related Articles