روبن هود

روبن هود

 ابن لرجل نبيل كان يدافع عن الخير إلى أن مات هو وزوجته ودُمر منزله، فقرر روبن أن يخطو خطى والده وأن يدافع عن المظلومين، وأخذ يتنقل في الغابة ويتعرف على الأصدقاء، وقد تعرف على عصابة الغابة التي تسمى شيرود وزعيمها جون، الذي لا يهمه إن كانت تصرفاته صحيحة أم خاطئة، كل همه أن يسطو على الناس المارة ليأخذ ما يحتاجه كي يعيش هو وعصابته، لكن روبن أصلح حالهم. أما عدو روبن الأكبر هو اللورد ألواين الذي كان سببا في موت والده، ولم يكف أبدا عن ظلم الناس، وقد حاربه إلى آخر لحظة. و هناك ليديا واسمها الكامل ليديا لانكستر وهي ابنة عائلة نبيلة. أجبرت على ان تكون رهينة اللورد، وفي طريقها لمقابلته تعرفت على روبن الدي سيساعدها في الفرار من قصر اللورد. وهناك غلبيرت الذي كان يكن لروبن العداء ولعائلته أيضا، وقد عانى منه روبن الكثير، مع أنه لا يكرهه أبدا. لكن جلبيرت قد صلحت حاله في الحلقات الأخيرة. وبعودة الملك ريتشارد يتم نفي جميع الأشرار.

في الحلقات الأخيرة يعود اللورد ألواين وهيرفورت إلى الغابة ويجلسان مع روبن وأصدقاءه وهو يشعر بعذاب الضمير واقترح وبنل اراحة ضميره ولكن في الحلقة التالية استمر عذاب روبن وأصدقاءه ضد اللورد ألواين وفي الحلقة الأخيرة انتصر روبن وأصدقاءه على اللورد ألواين وهيرودوت وقام الملك ريتشارد بنفي اللورد ألواين وهيرفورت و الأمير جون وفوكس